الزينى كمال الزينى ( الدروتين )
نرجو التسجيل واحترام القوانين

الزينى كمال الزينى ( الدروتين )

( الزينى كمال الزينى ) مثواى فى كل البلاد ترانى ... لكن قلبى فى بلادى اسير
 
الرئيسيةالرئيسيةالبوابةاليوميةبحـثالأعضاءالمجموعاتدخولالتسجيل
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» وبكى الفاروق
الجمعة يونيو 29, 2012 2:26 am من طرف Admin

» الفدائي الأول علي بن أبي طالب
الجمعة يونيو 15, 2012 2:17 pm من طرف Admin

» ذو النورين عثمان بن عفان
الجمعة يونيو 15, 2012 2:16 pm من طرف Admin

» شهيد المحراب عمر بن الخطاب
الجمعة يونيو 15, 2012 2:14 pm من طرف Admin

» خليفة رسول الله أبو بكر الصديق
الجمعة يونيو 15, 2012 2:13 pm من طرف Admin

» الشريعة الإسلامية
الجمعة يونيو 15, 2012 2:11 pm من طرف Admin

» حقوق الزوجين .......................
الجمعة يونيو 15, 2012 1:43 pm من طرف Admin

» التواصل العاطفي بين الزوجين
الجمعة يونيو 15, 2012 1:42 pm من طرف Admin

» التواصل العاطفي بين الزوجين
الجمعة يونيو 15, 2012 1:41 pm من طرف Admin

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Admin
 
الزينى كمال
 
محمد الدسوقى
 
رفعت حسين
 
علي الباز
 
ابو كمال
 
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 21 بتاريخ الأحد أكتوبر 30, 2016 9:11 am
شعارنا

شاطر | 
 

 محاكمة مبارك

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 561
تاريخ التسجيل : 29/10/2009

مُساهمةموضوع: محاكمة مبارك   السبت أغسطس 13, 2011 8:24 am

ظهر الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك أمام الشاشات لأول مرة بعد تنحيه قبل 6 أشهر تقريبا، داخل القفص الحديدي متهما بقتل المتظاهرين خلال ثورة يناير التي أطاحت به والتربح من وراء منصبه، وكان معه في نفس القفص نجله جمال الذي كان يعده للرئاسة من بعده ونجله الآخر علاء ووزير داخليته الذي ظل طوال 13 عاما يمارس أبشع أنواع التعذيب والقمع في حق المعارضين لمبارك..كان مشهدا تاريخيا بكل المقاييس فلأول مرة يقبع حاكم عربي داخل القفص الحديدي لكي يحاكم على جرائمه في حق شعبه فلقد كان المشهد المعتاد هو أن يقتل أو يموت أو يهرب وتختفي معه خزائن أسراره وتقفل معه آلاف الملفات والفضائح التي تظهر تفاصيل جرائمه وجرائم حاشيته ثم يأتي من بعده ليعيد الكرة حتى يأست أكثر الشعوب من الإصلاح وركنت إلى لقمة عيشها..ظهر مبارك على سرير أبيض نقال وبدت عليه علامات التقدم في السن والإعياء ولكنه كان حاضر الذهن وأجاب القاضي الذي نادى على اسمه بأنه موجود ونفى كل الاتهامات التي وجهت إليه كما تبادل الحديث مع نجليه وظهر عليه التململ عندما طالت الجلسة ووضع يده اليسرى على جبينه مخفيا وجهه..كانت الجلسة إجرائية كما هو متوقع ولم تتضح بعد معالم المحاكمة التي من المنتظر أن تمتد لشهرين على الأقل إلا أن ظهور مبارك داخل القفص أرسل العديد من الرسائل للداخل والخارج لعل من أهمها هو إصرار الثوار على إزالة النظام البائد تماما وأنه لا حلول وسط بهذا الشأن كما أن محاولات التسكين والتسويف والرهان على النسيان بمرور الوقت لن تفلح في إخماد حماسة الثورة وإصرارها على مبادئها وعلى رأسها محاكمة رموز العهد السابق وتطهير البلاد من شرورهم، كذلك منحت المحاكمة على هذا النحو الشعوب المضطهدة تحت نير الحكام المستبدين في اليمن وليبيا وسوريا وغيرها الأمل في الخلاص من الطغيان، كما قوت عزائمهم في الوقت الذي نخرت في عزائم المعسكر الآخر الذي يواصل استعلاءه على شعبه متخيلا كما كان يتخيل مبارك أنه "يختلف عن الآخرين" وهو ديدن المستكبرين حيث تصور لهم نرجسيتهم أنهم من نوعية فريدة لا تشبه بقية الناس حتى تأتي لحظة الحقيقة..إن صورة الرئيس المخلوع في قفص الاتهام لم تشف صدور المكلومين من أسر الشهداء ولا المظلومين في عهده فقط ولكنها رسالة تحذيرية لكل رئيس قادم في أي بلد تؤكد أن الشعوب استيقظت وأنها لن تصمت على هضم حقوقها بعد الآن وان على كل رئيس أن يسعى لرضا شعبه قبل أن يسعى لرضا أمريكا و"إسرائيل"، كما أراد أن يفعل جمال مبارك لكي يتمكن من خلافة والده، حيث توجه للخارج عارضا ولائه التام في حين داس على الشعب بأقدامه هو وحليفه أحمد عز الذي ادعى أن "وجود الزبالة في الشوارع" دليل على رفاهية شعب يعيش أكثر من نصفه تحت خط الفقر..ستكشف المحاكمة حتما عن أسرار وخفايا السلطة وألاعيبها وكيفية تنويم الشعوب والسيطرة عليها وسرقتها واللعب على مشاعرها، كما ستشهد محاولة فريق الدفاع استخدام ثغرات القانون ـ وهي كثيرة ـ لإفلات مبارك وحاشيته من العقاب المناسب، ولكن سيظل ذلك أمام أعين الناس التي لن ترضى سوى بالعدل، فلقد قتل مبارك وسجن الآلاف من الأبرياء في محاكمات عسكرية مخلة لم تكفل للمحكومين الفرصة للدفاع عن أنفسهم، وكانت الأحكام موضوعة قبل بداية المحاكمة أما الآن فهو يقف أما قاض طبيعي ومعه فريق ضخم من المحامين سيدفع لهم الملايين من أموال الشعب التي سرقها هو وحاشيته..محاكمة مبارك ليست سوى خطوة صغيرة في طريق طويل لإزالة آثار العدوان الذي تعرضت له البلاد طوال عشرات السنين ولا زال هناك المزيد من الخطوات التي ينبغي أن تتخذ وأولها انتخاب برلمان ورئيس يمثلان الشعب حقا حتى يقوموا بنسف جميع القوانين المجحفة وتنظيف أركان المجتمع من الفساد وإرساء مبادئ العدل والمساواة، وهذا كله يحتاج إلى وقت وصبر ومن قبل ذلك يقظة الثوار واتحادهم ونبذهم للفرقة والاختلاف.

6/9/1432 هـ



--------------------------------------------------------------------------------
المصدر: خالد مصطفى - موقع المسلم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://zainy.ahlamontada.com
 
محاكمة مبارك
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الزينى كمال الزينى ( الدروتين ) :: من اجل مصر-
انتقل الى: